في الجلسة الثامنة عشر للمجلس:

  • مطالبة بسرعة توريد اللقاحات والتحصينات وزيادة المراكز البيطرية في مجمعات العزب

  •  توصيات بتوفير الأجهزة الرياضية في الحدائق العامة وحدائق الفرجان

  • رد سعادة وزير البلدية على توصية المجلس بالشوارع الخدمية لمنطقة أبو فنطاس

  • نشكر مدير عام مؤسسة الرعاية الصحية على تعاونهم الدائم مع المجلس والتجاوب التام مع متطلبات الاهالي

    

ناقش المجلس البلدي المركزي خلال جلسته الثامنة عشر، صباح اليوم الثلاثاء الموافق 10- 05 -2016م ، بدورة انعقاده الخامسة، بقاعة صاحب السمو الأمير الوالد الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني، برئاسة سعادة السيد محمد بن حمود شافي آل شافي رئيس المجلس،  تقرير وتوصيات لجنة الخدمات والمرافق العامة، بشأن المقترح المقدم من العضو خالد بن عبدالله الغالي ممثل الدائرة (22)، بخصوص نقص التحصينات والأدوية للثروة الحيوانية.

وناقش البلدي تقرير وتوصيات لجنة الشكاوى والعرائض بشأن المقترح المقدم من الاستاذة شيخة بنت يوسف الجفيري ممثل الدائرة (8)، بخصوص توفير الأجهزة الرياضية في الحدائق العامة وحدائق الفرجان.

كما ناقش المجلس إفادة لجنة الخدمات والمرافق العامة، بشان الرد الوارد من سعادة وزير البلدية والبيئة، والخاص بتوصية المجلس بشأن أنشاء حديقة بين مدينتي الخور والذخيرة، والصادرة بناء على المقترح المقدم من المهندس حمد بن لحدان المهندي نائب رئيس المجلس البلدي، والعضو ناصر بن ابراهيم المهندي ممثل الدائرة (25).

وناقش الرد الوارد من سعادة وزير البلدية والبيئة، بشان توصية المجلس الخاصة بمعاناة اهالي منطقة ابو فنطاس من نقص الشوارع الخدمية، والصادرة بناء على المقترح المقدم من العضو منصور بن أحمد الخاطر ممثل الدائرة (20).

وأستضاف المجلس البلدي، المسؤولين من مؤسسة الرعاية الصحية الأولية ، لعرض برنامج الكشف المبكر لسرطان الثدي والامعاء .

و عرض السيد جابر حمد اللخن الامين العام للمجلس البلدي ، جدول الرسائل الواردة للمجلس.

 

الثروة الحيوانية

وعرض المهندس حمد بن لحدان المهندي، نائب رئيس المجلس البلدي ، رئيس لجنة الخدمات والمرافق العامة، توصيات اللجنة المرفوعة للمجلس لمناقشتها واعتمادها وهي كالأتي:

  بناء على تقرير لجنة الخدمات والمرافق العامة بشأن المقترح المقدم من العضو خالد بن عبدالله الغالي ممثل الدائرة (22)، بخصوص نقص التحصينات والأدوية للثروة الحيوانية، يسُر اللجنة أن ترفع التوصيات التالية:

وزارة البلدية والبيئة

يشيد المجلس البلدي المركزي بالدور الكبير الذي تقوم به ادارة الثروة الحيوانية ويأمل المجلس من الوزارة الموقرة النظر في التوصيات التالية :

1-    ايجاد آلية تضمن سرعة توريد اللقاحات والتحصينات الخاصة بالثروة الحيوانية .

2-    زيادة عدد المراكز البيطرية في مجمعات العزب .

3-    دراسة زيادة الكادر الطبي في كافة العيادات البيطرية بالدولة.

4-    وضع آلية للفئة المستهدفة والمستحقة للخدمات البيطرية المجانية التي تقدمها الدولة بحيث تعطى الأولوية لأصحاب العدد المحدود من الثروة الحيوانية.

5-    وضع آلية جديدة للخدمات البيطرية المقدمة للشركات المستثمرة في مجال الانتاج الحيواني.

6-    تكثيف الحملات التوعوية للتعريف بمواعيد التطعيمات لجميع أنواع الأمراض والأوبئة المتعلقة بالثروة الحيوانية.

7-    تفعيل توصيات المجلس البلدي المركزي بشأن ( توافر الخدمات البيطرية للقطاع الحيواني ) الصادرة بتاريخ 30/04/2013م .

الأجهزة الرياضية في الحدائق

وعرض العضو محمد بن علي العذبة، رئيس لجنة الشكاوى والعرائض ، توصيات اللجنة المرفوعة للمجلس لمناقشتها واعتمادها وهي كالأتي:

  بناء على تقرير لجنة الشكاوى والعرائض بشأن المقترح المقدم من الاستاذة شيخة بنت يوسف الجفيري ممثل الدائرة (8)، بخصوص توفير الأجهزة الرياضية في الحدائق العامة وحدائق الفرجان، وبعد ان تم الاجتماع مع السادة المسؤولين المختصين من كل من وزارة البلدية والبيئة الممثلة في المهندس محمد علي الخوري مدير ادارة الحدائق العامة، ووزارة الثقافة والرياضة الممثلة في السيد عبدالرحمن مسلم الدوسري مدير ادارة الشؤون الرياضية، توصلت اللجنة الى رفع التوصيات التالية:

حرصاً من المجلس البلدي المركزي لتشجيع المواطنين على ممارسة الرياضة لجميع فئات المجتمع حفاظاً على الصحة العامة ، حيث اثبتت جميع الدراسات والأبحاث بأن ممارسة الرياضة تساهم مساهمة  كبيرة في الوقاية من الاصابة بالأمراض المزمنة خاصة في ظل الزيادة الملحوظة لانتشار السمنة في المجتمع القطري لقلة ممارسة الرياضات الصحية لافراد المجتمع، واذ يثني المجلس على الجهود المبذولة في كل من وزارة البلدية والبيئة ووزارة الثقافة والرياضة والأجهزة الحكومية المختلفة نحو نشر ثقافة الرياضة للجميع والاهتمام المتزايد بتخصيص مزيد من الأماكن والساحات لممارسة الرياضة وتهيئتها، يأمل المجلس من الجهات المعنية المذكورة أدناه العمل على التالي:

أولاً: وزارة البلدية والبيئة

1 -   تخصيص مزيد من الأراضي والمساحات الخضراء في جميع مناطق الدولة وتهيئتها لتتوافق مع هوايات ورغبات المواطنين لارتيادها وممارسة الرياضات بجميع انواعها.

2 -   تطوير الحدائق العامة وحدائق الفرجان في جميع المناطق بالدولة والعمل على توفير الأجهزة الرياضية في جميع الحدائق بمختلف انواعها.

3 -   التنسيق مع وزارة الثقافة والرياضة في العمل على توفير مدربين ومتخصصين صحة للاشراف والرقابة على الممارسين لهذه الرياضات في الحدائق التابعة للوزارة وعمل برامج توجيهية وفحوصات وقياسات لمرتادي هذه الحدائق وممارسي الرياضة لتهيئة الجو المناسب لممارسة الرياضة الصحيحة.

4 -   العمل على تخصيص أماكن للنساء في هذه الحدائق وخاصة حدائق الفرجان لتمكينهن من استخدام الأجهزة الرياضية المتوفرة بحرية.

5 -   التنسيق مع الجهات المعنية بوزارة الصحة العامة بتعقيم الأجهزة الرياضية وألعاب الأطفال المتوافرة في الحدائق العامة وحدائق الفرجان بشكل دائم لحماية المستخدمين من انتقال الأمراض عن طريق العدوى خاصة سرعة نقلها عن طريق العرق اثناء ممارسة هذه الأجهزة والألعاب.

ثانياً:وزارة الثقافة والرياضة:

1 -   التنسيق مع وزارة البلدية والبيئة لتوفير الأجهزة الرياضية عند إنشاء مشاريع الحدائق العامة وحدائق الفرجان في جميع مناطق الدولة.

2 -   الاستفادة القصوى من جميع الوسائل المختلفة لنشر التوعية وغرس ثقافة الرياضة للجميع لدى المواطنين وذلك عن طريق الوسائل الاعلامية المتاحة من اذاعة وتلفزيون، ومن خلال خطباء المساجد والدعاة لنشر هذه ثقافة الرياضة من خلال تعاليم ديننا الاسلامي التي تحث على الحفاظ على الصحة العامة.

3 -   استغلال الأمكانيات المتاحة لمباني المدارس الحديثة المتطورة في الفترات المسائية لتهيئتها لممارسة الرياضات المختلفة لمنتسبيها من المدرسين والمدرسات والطلاب وكذلك الأهالي الذين يقطنون بجوار هذه المدارس مع وضع الضوابط اللازمة لتنظيم ممارسة الرياضات في هذه الفترات، وذلك بالتنسيق مع وزارة التعليم والتعليم العالي مع تخصيص اوقات للطلاب في جميع المدارس لممارسة الرياضة في الهواء الطلق للتقليل من حالات نقص فيتامين (د) الذي يعاني منه العديد من الأطفال.

4 -   التنسيق مع الجهات المعنية بوزارة الصحة العامة بالعمل على تعقيم الأجهزة الرياضية وألعاب الأطفال المتوافرة في الحدائق العامة وحدائق الفرجان بشكل دائم لحماية المستخدمين من انتقال الأمراض عن طريق العدوى خاصة سرعة نقلها عن طريق لمس الأجهزة والألعاب اثناء استخدامها، مع ضرورة توفير متخصصين من الكادر الطبي الرياضي للاشراف والرقابة على اماكن ممارسة الرياضة وتقديم النصح للممارسة الصحيحة لجميع الرياضات.

5 -   اقتراح باصدار التشريعات اللازمة لوضع شروط عامة وخاصة بالمحال والشركات والصالات التي تتم ممارسة هذه الرياضات فيها لحماية المستخدمين والعاملين فيها.

عليه يرجى التكرم من سعادتكم بالاطلاع والموافقة على عرض التوصيات على المجلس لاعتمادها تمهيداً لرفعها الى سعادة وزير البلدية والبيئة.

حديقة الخور والذخيرة

كما عرض المهندس حمد بن لحدان المهندي، نائب رئيس المجلس البلدي ، رئيس لجنة الخدمات والمرافق العامة، إفادة اللجنة، بشان الرد الوارد من سعادة وزير البلدية والبيئة، والخاص بتوصية المجلس بشأن أنشاء حديقة بين مدينتي الخور والذخيرة، والصادرة بناء على المقترح المقدم من المهندس حمد بن لحدان المهندي نائب رئيس المجلس البلدي، والعضو ناصر بن ابراهيم المهندي ممثل الدائرة (25)، وأن الرد مكتملاً وعلى المجلس متابعة ما يستجد حول ذلك مستقبلاً.

منطقة أبوفنطاس

و عرض سعادة السيد محمد بن حمود شافي آل شافي الرد الوارد من سعادة وزير البلدية والبيئة، بشان توصية المجلس الخاصة بمعاناة اهالي منطقة ابو فنطاس من نقص الشوارع الخدمية، والصادرة بناء على المقترح المقدم من العضو منصور بن أحمد الخاطر ممثل الدائرة (20)، وجاء في الرد" بناء على إفادة هيئة الاشغال العامة، فان الشوارع الخدمية لمنطقة رأس ابو فنطاس هي من ضمن خطة إدارة مشاريع الطرق في هيئة الاشغال العامة لتنفيذها، والذي من المتوقع المباشرة بها خلال هذا العام، علما بان الهيئة مازالت بانتظار الموافقات النهائية للمشروع.

الكشف المبكر للسرطان

وأستضاف المجلس البلدي، المسؤولين من مؤسسة الرعاية الصحية الأولية، ببرنامج الكشف المبكر لسرطان الثدي والامعاء، وهم الدكتورة شيخة أبو شيخة مدير برنامج السرطان، الدكتور محمد بخيت المدير التنفيذي لإدارة التشغيل، الدكتور تامر شعبان مدير تشغيل المشروع، والسيدة نانسي علاء الدين مدير تسويق البرنامج، والسيدة إليس زوين مدير السوق بشركة أكشن قطر ، وذلك لتقديم عرض شامل عن البرنامج ودورة و مهامة، كجزء من البرنامج الوطني للسرطان .

وأهمية التعاون المشترك مع أعضاء المجلس البلدي لحث وتوعية المجتمع القطري على إجراء الكشف المبكر الخاص بسرطان الثدي والامعاء.

شكر وتقدير

وقال سعادة السيد محمد بن حمود شافي آل شافي رئيس المجلس، نيابة عن اعضاء المجلس البلدي، اتقدم بالشكر الجزيل للدكتورة  مريم علي عبدالملك مدير عام مؤسسة الرعاية الصحية، والسادة المسؤولين بالمؤسسة على تعاونهم الدائم مع ما يطرحه المجلس، من موضوعات والتجاوب التام مع متطلبات السادة أعضاء المجلس، فيما يخص تحقيق رغبات أهالي دوائرهم، ونتمنى المزيد من التعاون فيما يخص مراكز الرعاية الصحية الأولية، في جميع مناطق الدولة.

ونرحب مرة اخرى بالسادة المسؤولين الضيوف، وأكد " آل شافي " أن المجلس على استعداد للتعاون وتقديم ما في إمكانه للمساهمة في انجاح الحملة التوعوية، وتثقيف المجتمع حول أهمية الكشف المبكر، لمحاربة هذا المرض الخبيث والشفاء منه، عند اكتشافه في مرحلة مبكرة.

عربية

Latest News

أحدث الأخبار